صور وفيديوهات مخزية..فضيحة جنسية داخل البرلمان !

صور وفيديوهات مخزية..فضيحة جنسية داخل البرلمان !

هزت فضيحة جنسية المشهد السياسي في أستراليا، بعد نشر وسائل إعلام مقاطع مصورة تظهر موظفين في الحكومة التي يقودها حزب الأحرار المحافظ يرتكبون ممارسات غير أخلاقية داخل مقر البرلمان.

ووصلت الصور ومقاطع الفيديو التي انتشرت بشكل واسع، إلى وسائل الإعلام عبر مُبلغ، تم التعريف به باسم “توم” غير أن  صحيفة “ذا استراليان” وقناة “تشانل 10” الأستراليتين  قد أشارا إلى أن الفيديوهات والصور “تم مشاركتها في إطار مجموعات دردشة بين موظفين في الحكومة قبل الكشف عنها”.

ونقلت وسائل إعلام أسترالية عن المبلغ قوله إن موظفين في الحكومة ونوابا “يقيمون أحيانا علاقات جنسية في قاعة الصلاة في البرلمان وربما  استقدموا مومسات إلى المبنى”.

وأضاف أن موظفين يتبادلون أيضا صورا لأنفسهم، ذات طابع جنسي، وأنه تلقى شخصيا بعضا منها.

وندد رئيس الوزراء، سكوت موريسون، الذي  يواجه بالفعل انتقادات واسعة على خلفية ممارسات حكومته، بهذه التصرفات ووصفها بالـ”مخزية”، حسبما نقلت وسائل إعلام أسترالية.

;ومن جانبها، اعتبرت وزيرة شؤون النساء، ماريز باين، التي تتولى أيضا منصب وزيرة الخارجية، أن الكشف عن هذه المعلومات بمثابة “صدمة”، مضيفة أن الواقعة “تعزز ضرورة فتح تحقيق أمرت به الحكومة حول ثقافة العمل في البرلمان”.